Aug 12, 2020 20:47 Asia/Tehran [Updated: Sep 21, 2020 14:31 Asia/Tehran]

قال الرئيس السوري، بشار الأسد، في كلمة أمام أعضاء مجلس الشعب للدور التشريعي الثالث إن قوة الشعوب في التأقلم مع الظروف وتطويعها لصالحها.

ايران برس - الشرق الأوسط : وأضاف بشار الأسد الذي كان يتحدث اليوم الأربعاء في قصر الشعب بسبب الإجراءات الوقائية لمواجهة جائحة كورونا، انه بالرغم من الوباء شهدت الانتخابات البرلمانية التي ﺟﺮﺕ مؤخراً تعدد اللوائح ومنافسة حقيقية وهذه المنافسة تعني حراكًا وطنيًا وأي حراك وطني حراك إيجابي لأنه يعبّر عن الالتزام الوطني، مشيراً إلى أن الحرب لن تمنع الشعب من القيام بواجبه.

وأكد الأسد أنه يجب التركيز على دعم الاستثمار الصغير لقدرته على دعم الاقتصاد الوطني ومواجهة الحصار، مؤكداً أن القطاع الزراعي هو عماد الاقتصاد الوطني ويجب دعمه وسيعطي نتائج سريعة وواسعة أكثر من القطاعات الأخرى.

وأشار الرئيس السوري إلى أن الرد عملياً على الحصار يكون بزيادة الإنتاج والاعتماد على الذات، موضحًا أن “قانون قيصر” الأمريكي ليس حالة منفصلة عما سبقه من مراحل الحصار، مبيناً أن الولايات المتحدة تحتاج للإرهابيين في المنطقة وفي مقدمتهم داعش وأرادت من “قانون قيصر” التعبير عن دعمها للإرهابيين.

وتابع بشار الأسد أن الاعتداءات الإسرائيلية على دير الزور أتت لتسهيل حركة إرهابيي داعش في المنطقة.

وأردف الرئيس السوري قائلاً: نحن في قلب الحرب ونتحدث عن تحرير الأراضي والمناطق المختلفة لكن عودة سلطة الدولة تكون عبر عودة سلطة القانون وليس فقط بتحرير الأراضي.

ودخل القانون المسمى بـ“قانون قيصر” الذي اعتمدته الإدارة الأمريكية، حيز التنفيذ في 17 حزيران/يونيو عام 2020 بهدف حرمان سوريا من أي فرصة لتحرير أراضيها من دنس الإرهابيين، وكذلك يهدف القانون إلى زيادة معاناة الشعب السوري بالإضافة إلى العزلة المالية والاقتصادية والسياسية التي يعاني منها.

22/88

إقرأ المزيد

بشار الأسد: الاتفاقية العسكرية مع ايران تجسد مستوى العلاقات الثنائية
أول تعليق للرئيس بشار الأسد حول الانفجار الضخم الذي وقع بمرفأ بيروت

كلمات دليلية

تعليقات