Sep 13, 2020 15:47 Asia/Tehran [Updated: Oct 25, 2020 22:35 Asia/Tehran]

طهران - إيران برس : قال عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي في إيران إن عملية مفاوضات السلام في أفغانستان في الدوحة القطرية ، أمريكية بامتياز وللأسف تكون لصالح طالبان.

وأضاف النائب "فداحسين مالكي" في تصريح خاص لوكالة إيران برس حول الجولة الجديدة من مفاوضات السلام الأفغانية في العاصمة القطرية "أنه يبدو أن الحكومة الأفغانية خالية اليدين في هذه الجولة من المفاوضات".

وصرح مالكي أن الأميركان يريدون كسب تنازلات من عملية مفاوضات السلام التي يعتبرونها تضعيفا للسيادة الأفغانية. 

وقال عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي إن إميركا تسعى لاعطاء طابع سياسي لطالبان مضيفا أن الأصدقاء الأفغان وجميع الأطراف المتنازعة في المجتمع الأفغاني لابد أن يعلموا أن الأميركان في عملية السلام متسرعون وهذا من أجل الإنتخابات الأميركية للحصول على كسب تنازلات. 

وحول كيفية تحقيق سلام حقيقي في أفغانستان قال فدا حسين مالكي إنه على الدول الغنية بالمنطقة بمافيها إيران وروسيا والصين وباكستان أن تعقد اجتماعا حول أفغانستان ويجب ألاتصمت في هذا المجال.

وختم بالقول أن على دول الجوار والمنطقة أن تمسك بزمام الأمور في أفغانستان للحد من تواجد الأميركان في عملية السلام الأفغانية ولايوجد سبب لكي يتخذ الأميركان قرارات لدول المنطقة. 

 

44

إقرأ المزيد 

الخارجية: القوات الأجنبية هي أحد أهم العوامل لاستمرار الحرب في أفغانستان

إيران تؤكد ضرورة لملمة موقف الجماعات السياسية في أفغانستان

كلمات دليلية

تعليقات